X إغلاق
X إغلاق
الرئيسية | من نحن | أعلن لدينا | اتصل بنا | ارسل خبر      18/01/2018 |    (توقيت القدس)

تحذير: 56 حالة داء الكلب في الشمال واكتشاف حالات جديدة في الجلبوع

من : قسماوي نت
نشر : 28/12/2017 - 16:43

بيان صادر عن المجلس الاقليمي الجلبوع، جاء فيه:"يستمر انتشار حيوانات ابن آوى (الواوي) المصابة بداء الكلب في بن غوريون، حيث هاجم حيوان ابن آوى أمس كلبة صغيرة تابعة لمواطن من بيت هشيطاه، وقد تم ارسالها للعلاج. ويوم أمس ايضًا، وصل بلاغ بأن هنالك حيوان ابن آوى يشتبه بأنه مريض يتجول في بلدة دفورا، وبشكل عام هذا الحيوان لا يتجول في ساحات البيوت إلّا عندما يكون مصابًا".


كلبة صغيرة هُوجمت من قبل واوي في الجلبوع

وزاد البيان:"وتم منذ شهر 10.2017، أي خلال أقل من شهرين الكشف عن 56 حالة داء الكلب في منطقة الشمال الشرقي للبلاد، وهو ارتفاع بـ12 ضعفًا من المعدل السنوي!
رئيس المجلس عوفيد نور قال:"نحن في حالة طوارئ، ونقوم بكل ما باستطاعتنا أن نمنع انتشار المرض أكثر، لكن يجب الفهم أن الحديث يدور عن أمر خطير جدًا وأن تشارك الوزارات في مواجهة هذه الكارثة، يقولون أن حالة طوارئ لكننا لا نرى مساهمة في مساعدتنا لمواجهة هذه الحالة، يجب أن يفهموا أن الأمر يتخطى كونه مشكلة محلية، هذه مشكلة قُطرية، تؤثر على كل الدولة ونحن لسنا سوى الخط الأول لانتشار المرض، حيث قد ينتشر للغرب ولمركز البلاد".

وزاد البيان:"وجاء في رسالة عوفيد نور للمواطنين:"المواطنون الأعزاء، مؤخرًا شهدنا ارتفاع في حالات مرض الكلب في منطقتنا، المرض وصل لحيوانات ابن آوى (الواوي) والخنازير البرية، وبدأ ينتشر بشكل كبير، وتسبب بأضرار كبيرة للزراعة بالجلبوع، ولهذه الأضرار علينا أن نضيف الحقيقة المؤسفة، أن حيوانات ابن آوى المصابة بداء الكلب تنتشر في منطقة الجلبوع والمروج".
وتابع:"للأسف الشديد، هذا الوضع توقعناه منذ البداية وحذرنا من ذلك، الآن نحن نتعامل مع الموضوع ونعالجه بشكل طارئ، لتقليص عدد الحيوانات المصابة، وكنت قد اجتمعت مع رؤساء السلطات المحلية المجاورة ووزارة الزراعة ووزارة الصحة وكل الجهات المختصة، ورغم الخطوات التي تم اتخاذها في الاجتماع إلّا أن الوضع لم يزل مقلقًا، نبذل كافة جهودنا لحل هذه المشكلة".

تحذير للمواطنين
وجاء في البيان أيضًا:"داء الكلب يعتبر من الامراض الخطيرة جدًا، ونحن نعيش في منطقة زراعية، وقضية هذا المرض ليست جديدة هنا ونعرف جيدًا كيفية التطعيم وحماية المواطنين والحيوانات البيتية من هذا المرض، وذلك أطلب في هذه الفترة الاهتمام والالتزام بالتعليمات بشكل كامل.
- للأطفال، يجب التشديد أنه من اليوم وحتى إشعار آخر، كل الفعاليات والنشاطات للأطفال وللشبيبة التي تنظم خارج حدود البلدة، تكون فقد بمرافقة أشخاص بالغين، وهذه التعليمات موجهة أيضًا لكل الذين يعملون في مجال التربية اللامنهجية.

- يجب التبليغ عن كل تصرف غير طبيعي لأي حيوان برّي أو بيتي أو حتى الحيوانات الأليفة، لقسم الخدمات بالجلبوع على الرقم 046071122 أو عبر التطبيق الالكتروني.

- عند رؤية أي حيوان، وبشكل خاص "ابن آوى" (الواوي) يجب عدم الاقتراب منه، ومحاولة الابتعاد عنه قدر الامكان، وجدير بالذكر أن ابن آوى (الواوي) في الحالة الطبيعية يهرب عند رؤية البشر خوفًا، لكن الحيوان المريض على العكس، يقترب ويهاجم الانسان ويهاجم أي مخلوق يقترب منه .

- يجب التشديد على تطعيم كافة الكلاب والقطط، وفق القانون، كل مواطن يملك حيوانًا غير مطعم عليه أن يفهم أنه يشكل في هذا خطرًا على نفسه وعلى عائلته وعلى كل بلدته، وأيضًا يجب إدخال الحيوانات للبيت أو لبيوتها أو لمكان محمي، لمنعها من الاقتراب من الحيوانات البرية.

- كل من يعتقد أو يشتبه حتى أن حيوانه الأليف اقترب أو لمس حيوانًا بريًا أو أي حيوان يشتبه بأنه مصاب، عليه فورًا التوجه للطبيب البيطري بالمجلس، د. شاي رودريغ عبر رقم الخدمات بالمجلس.

- كل من تعرض للعض أو للخدش من قبل حيوان، عليه فورًا ان يغسل مكان الخدش أو الجرح بمياه نظيفة وصابون، وتطهيره بمواد تطهير والتوجه لمكتب الصحة في العفولة لفحص إذا ما كان بحاجة لتلقي العلاج ضد مرض الكلب، على الرقم التالي 046099000 وفي حال كان المكتب مغلقًا، بسبب انتهاء ساعات العمل، عليه التوجه لقسم الطوارئ بالمستشفى.

في الاماكن التي وجدت بها حالات مريضة، طواقم المجلس تصل فورًا لتقديم التطعيمات الفورية لكل الحيوانات البيتية، وذلك وفق توجيهات وزارة الزراعة ووزارة الصحة"، إلى هنا البلاد.

 

لارسال مواد واخبار لموقع قسماوي نت البريد: info@kasmawi.net

اضف تعقيب

ارسل