X إغلاق
X إغلاق
الرئيسية | من نحن | أعلن لدينا | اتصل بنا | ارسل خبر      18/07/2018 |    (توقيت القدس)

الزوج الكسول والمهمل في واجباته الاسرية.. من يتحمّل المسؤولية؟

من : قسماوي نت
نشر : 10/01/2018 - 11:11

يعتاد صنف من الرجال الإهمال في جميع شؤون حياتهم الزوجية، فنراهم لا يقومون بمسؤولياتهم اليومية والمعتادة، ويوكلونها للزوجة من أجل تدبيرها والقيام بها، متملصين من واجباتهم الأسرية ويكون شغلهم الشاغل أنفسهم فقط او قضاء الوقت مع الأصدقاء او التسمر أمام شاشة التلفاز والأجهزة المحمولة وغيرها، وتترك جميع أمور الأسرة على كاهل الزوجة وحدها.


صورة توضيحية

ويرى بعض الرجال أنّ الزوج المهمل الكسول هي نتاج تربية خاطئة ربما لم يعتاد المسؤولية في منزله بين والديه مما جعله يحمل معه هذا الاستهتار الى منزل الزوجية فأصبح لا يبالي طالما الزوجة تقوم بمسؤولياته اليومية فيكون مهملاً في هذا كله. لذلك على الزوجة والأبناء تشجيع الزوج على القيام بمسؤولياته لا أن تتحملها وحدها بل عليه القيام بمساعدتها وبذلك تجدد النشاط لديه ويقل الإهمال الذي كان موجودًا منذ طفولته ربما.

بينما يحمّل رجال آخرون الزوجة مسؤولية إهمال الزوج، حيث يجد ان للزوجة دوراً هاماً في مواجهة الإهمال الذي قد يتسلل الى الزوج، فإن لم تنبهه او تردعه قد يتعود على ذلك الإهمال ويصبح سمة لديه لذلك عليها بتنبيهه وتذكيره دائمًا بل وتوبيخه في حال لم يستجب. ورون أنّه على الزوجة ان تعوده منذ البداية على التنظيم والترتيب وتحمل المسؤولية والاعتناء بمسؤولياته وعدم إيكالها الى أحد من خلال تشجيعه وإلا سببت خللاً في العلاقة الزوجية وقصر في واجباته تجاه البيت والزوجة والأبناء. إضافة إلى ضرورة عدم نقد الزوج ومقارنته بأزواج الآخرين او لومه بشكل دائم حتى لا يعاند ويتعمد الإهمال والابتعاد عن البيت والزوجة والأبناء بل القيام بالتعاون معه لكن بالشيء المعقول.

في الوقت الذي ترى غالبية النساء أنّ الزوج الكسول هي طبيعة فطرية به قد ولد وتربى على الإهمال والكسل وعدم القيام بواجباته ومسؤولياته نتيجة لبيئة تربى بها على نفس المنوال يرى فيه ربما نموذجاً لوالده الكسول أصلاً لذلك اعتاد هذا النمط من الحياة دون مسؤولية. كما أنّ هذه الصفة التي قد يتحلى بها أي زوج هي صفة غير محبذة ينفر منها الجميع وتدب المشاكل الزوجية بسببها لذلك عليه أن يتخلى عن هذه الصفة ومعرفة أسبابها وبالتالي علاجه فورًا لما له من آثار سلبية على نفسه اولاً وعلى المحيطين به من جميع أفراد أسرته.

نصيحة: 
من أجل كسر هذا الروتين والجمود على الزوجة أن لا تزيد من كسل الزوج بل عليها أن تحثه دائمًا بالقيام بمسؤولياته من خلال تحديد واجباته اليومية، وأنه أمر لابد أن يقوم به من دون أن تشعره بقدرتها على القيام بذلك كي لا يتسلل الكسل الى الزوج الذي من البديهي أنه يفضل التملص من مسؤولياته طالما الزوجة تقوم بكل الأمور وحدها. 

لارسال مواد واخبار لموقع قسماوي نت البريد: info@kasmawi.net

اضف تعقيب

ارسل