X إغلاق
X إغلاق
الرئيسية | من نحن | أعلن لدينا | اتصل بنا | ارسل خبر      20/04/2018 |    (توقيت القدس)

السيسي يكتسح الرئاسيات بـ"العصا والجزرة"

من : قسماوي نت
نشر : 29/03/2018 - 12:57
أظهرت النتائج الأولية لانتخابات الرئاسة المصرية تفوقا كاسحا للرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي على منافسه الوحيد موسى مصطفى موسى، وتخلل أيام الاقتراع الثلاثة الكثير من مظاهر سياسة "العصا والجزرة" لتحقيق نسبة مشاركة عالية، وهو ما شكل التحدي الوحيد للسلطات.
 
بدأت عملية فرز الأصوات -التي من المفترض أن تنتهي اليوم الخميس- بعد إغلاق مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي (الثامنة بتوقيت غرينتش) أمس الأربعاء، وذلك بعد قرار الهيئة الوطنية للانتخابات تمديد التصويت لمدة ساعة بذريعة سوء الطقس.
وقالت وسائل إعلام محلية اليوم إن النتائج الأولية تظهر تقدم السيسي بحصوله على 21.5 مليون صوت، مقابل 721 ألف صوت لصالح منافسه.
 
وخاض السيسي الانتخابات دون منافسة حقيقية بعد إلقاء القبض على مرشحين بارزين وانسحاب آخرين، ومن المرجح أن يفوز بولاية رئاسية ثانية مدتها أربع سنوات.
 
أما موسى مصطفى موسى -الذي ينفي أن يكون مرشحا شكليا لإضفاء الشرعية على الانتخابات- فلم يوجه أي انتقاد لخصمه، بل ذكّر بالإنجازات التي حققها السيسي خلال ولايته الأولى.
العصا والجزرة
وفي ظل غياب أرقام رسمية عن نسبة المشاركة والاكتفاء الرسمي بأنها كثيفة رغم تشكيك المعارضين، أفادت وكالة الصحافة الفرنسية -وفق ملاحظات مراسلتها- بأن الإقبال على المشاركة كان متواضعا في الأيام الثلاثة، خاصة في بعض مراكز الاقتراع بالقاهرة ودلتا النيل.
 
ولمواجهة ضعف المشاركة، حشدت السلطات أنصارها وإعلامها لحث المصريين على التصويت بالوعود تارة والتهديد تارة أخرى.
 
فقد توعدت الهيئة الوطنية للانتخابات المقاطعين بفرض غرامة مالية قدرها خمسمئة جنيه (نحو 28 دولارا).
 
كما انتشر مقطع لأستاذة جامعية تهدد الطلاب بأنها لن تمنحهم علامة كاملة في أحد المقررات إذا لم يدلوا بأصواتهم، وانتشر مقطع آخر من داخل مدرسة تعرض فيها الأساتذة للتهديد إذا لم يدلوا بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية.
 
لكن محافظ كفر الشيخ اللواء السيد نصر كان أكثر وضوحا في هجومه على العازفين عن التصويت، إذ قال في حديثه لقناة العاصمة "اقعدوا في بيوتكم وشوفوا اللي يطبطب على قفاكم من ورا، جتكم ستين نيلة".
 
من جهته ناشد رئيس الوزراء شريف إسماعيل الثلاثاء الناخبين المشاركة في الاقتراع، وقال في تصريح لقنوات التلفزيون المحلية "هذا حق دستوري.. وواجب مستحق للوطن من جميع المواطنين".
 
في المقابل، أكد ناخبون أنهم تلقوا مبالغ مالية وسلعا غذائية وخدمات مقابل الإدلاء بأصواتهم، كما طالب مديرون في مؤسسات حكومية الموظفين لديهم بالتصويت.
 
وذكرت وكالة أنباء عالمية وناشطون مصريون أن التصويت شهد تراجعا كبيرا، وبلغ متوسط كثافة التصويت صوتا انتخابيا واحدا فأقل في الساعة بالمقار الانتخابية في عدد من المحافظات المصرية.
 
وقبل الانتخابات، دعا عدد قليل من شخصيات المعارضة إلى مقاطعة الانتخابات التي وصفوها بأنها "مهزلة".
 
المصدر : الجزيرة + وكالات
لارسال مواد واخبار لموقع قسماوي نت البريد: info@kasmawi.net

اضف تعقيب

ارسل