X إغلاق
X إغلاق
الرئيسية | من نحن | أعلن لدينا | اتصل بنا | ارسل خبر      24/09/2018 |    (توقيت القدس)

داعش يهدد مرة اخرى مونديال روسيا بطائرات ناسفة وكريستيانو رونالدو أسيرا

من : قسماوي نت
نشر : 03/04/2018 - 01:25

هدد تنظيم داعش على مواقع التواصل الاجتماعي باستهداف لاعبي كأس العالم والجماهير في مونديال روسيا باستخدام طائرات مسيرة (درون) مفخخة بالقنابل والصواريخ.

 

وبث التنظيم على تطبيق "تليغرام" قبل أيام صورا لطائرات مسيرة ناسفة، مهددا بهجمات واسعة النطاق تستهدف أبرز لاعبي العالم مثل البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي.وظهر في ملصقات نشرها داعش للترويع رونالدو وكأنه أسير لدى داعش، يبدو راكعا ومن خلفه مسلح، وبدا ميسي في ملصق آخر كُتب عليه "روسيا مستهدفة".


وحذر مسؤولون أمنيون سابقا من أن تنظيم داعش يمكن أن يشن هجمات على المونديال، بعد انهياره في سوريا والعراق، ومطاردة فلوله في الصحاري.ونفذ داعش سابقا هجمات مؤثرة باستخدام درون ناسفة ضد القواعد والطائرات الروسية في سوريا، وأحدث أضرارا مؤثرة. وتحدثت موسكو عن قنابل ضخمة حملتها الدرون.وقبل انطلق مونديال روسيا المرتقب في يونيو/حزيران، بث التنظيم مقاطع فيديو وصورا مخيفة على "تليغرام" تنذر بتفاصيل الهجمات المرتقبة، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ستار"، ونقلت عنها وسائل إعلام أخرى مثل "ديلي ميل" البريطانية.وظهرت في الصور التي نشرها داعش طائرة بدون طيار تحمل صواريخ مضادة للدبابات. وتتوافر لدى مسلحي التنظيم الذين فروا من سوريا والعراق خبرة تكنولوجية في هذا المجال.

وكان مقطع فيديو سابق قد أظهر درون داعشية وهي تستهدف مدرعة للجيش العراقي بدقة وقوة تفجيرية هائلة.وتزايد في الفترات الأخيرة استخدام تطبيق "تليغرام" من جانب مجموعات إرهابية.وصرح خبير من شركة "سيكس غيل" للمراقبة على الإنترنت، لصحيفة "ديلي ستار" قائلا إن المعلومات الاستخباراتية التي تشير إلى تهديدات تطال مونديال روسيا يجب أن تؤخذ على محمل الجد، وأن تكنولوجيا الطائرات المسيرة إذا ما استخدمها داعش في هجمات إرهابية على كأس العالم يمكن أن تكون كارثية.

وقبل بضعة أشهر، أصدر داعش تهديداً بهجوم إرهابي في كأس العالم مع ملصق للنجم ميسي وهو يبكي دما.وأكدت أجهزة أمنية في عدة دول أن مونديال روسيا هو هدف رئيسي لتنظيم داعش، وربما يكون فرصة فلوله الأخيرة لتنفيذ تصفيات دموية.

لارسال مواد واخبار لموقع قسماوي نت البريد: info@kasmawi.net

اضف تعقيب

ارسل