X إغلاق
X إغلاق
الرئيسية | من نحن | أعلن لدينا | اتصل بنا | ارسل خبر      17/12/2018 |    (توقيت القدس)

دون مشاركة هنية والسنوار وفد من حماس في القاهرة الثلاثاء لاستئناف حوارات "المصالحة"

من : قسماوي نت
نشر : 15/04/2018 - 16:27

أنهى رئيس الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات العامة المصرية، اللواء سامح نبيل، مساء أمس السبت، زيارة إلى قطاع غزة، استمرت بضع ساعات، التقى خلالها رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنيّة، ورئيس الحركة في قطاع غزة يحي السنوار، وبعض أعضاء المكتب السياسي.

وقالت مصادر مصرية مطّلعة لـ "قدس برس"، إن اللقاء كان "عاصفا" في بعض فتراته، حيث وجّه السنوار نقدا لاذعا لسلوك رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس تجاه المصالحة، مطالبا المصريين بالضغط عليه لرفع العقوبات عن قطاع غزة، وأنه ما لم يتم ذلك، فلا مستقبل للمصالحة.

وعلى الرغم من ذلك، فإن اللقاء انتهى بالاتفاق على تلبية الدعوة المصرية الموجّهة لحركة "حماس" بزيارة القاهرة، حيث سيرأس الوفد نائب رئيس الحركة صالح العاروري، والذي يفترض وصوله إلى القاهرة، يوم الثلاثاء القادم.

وأشارت المصادر المصرية، إلى أن عدم ترأُّس هنية لوفد "حماس" وعدم مشاركة السنوار، فهمت لدى جهاز المخابرات، على أنها رسالة احتجاج من "حماس"، على عدم حدوث أي تطوّر إيجابي على صعيد المصالحة، وعدم ممارسة المخابرات أي ضغوط على السلطة لرفع العقوبات عن قطاع غزة.

ووقعت حركتا "فتح" و"حماس اتفاقًا جديدًا للمصالحة برعاية مصرية، في 12 تشرين أول/ فبراير الماضي، لتنفيذ تفاهمات سابقة، لكن تطبيقه لم يتم بشكل كامل.

وجاءت حادثة استهداف موكب "الحمد الله" منتصف آذار/مارس الماضي، لتشكل انتكاسة إضافية لجهود إتمام عملية المصالحة الفلسطينية.

وتقول الحكومة في رام الله إنها لم تتمكن من القيام بمهامها في غزة، فيما تنفي حماس ذلك، وتتهم الحكومة بالتلكؤ في تنفيذ تفاهمات المصالحة، التي ترعاها مصر.

ويزيد هذا التعثر في إتمام المصالحة من معاناة نحو مليوني نسمة في قطاع غزة، الذي يحاصره الاحتلال الإسرائيلي منذ أن فازت "حماس" بالانتخابات البرلمانية، عام 2006.

لارسال مواد واخبار لموقع قسماوي نت البريد: info@kasmawi.net

اضف تعقيب

ارسل