X إغلاق
X إغلاق
الرئيسية | من نحن | أعلن لدينا | اتصل بنا | ارسل خبر      22/09/2019 |    (توقيت القدس)

ابراهم بورغ يؤكّد المساعي لإقامة حزب عربي يهودي جديد: لن نضيّع الفرصة التاريخية لإقامة هذا الحزب

من : قسماوي نت -
نشر : 12/06/2019 - 17:45

"نعم، هناك محاولات حثيثة لإخراج الحزب الى النور"، هذا ما قاله رئيس الكنيست السابق ابرهم بورغ، بعد ان افادت مصادر مطلعة لمراسلنا ان مساعي جدية تجري من اجل اقامة حزب جديد بقيادة ابراهم بورغ.

 

وفي حديث مع ابراهم بورغ قال: "انا سأحدثك بصراحة وارتب الاوراق كما يجب، اعتقد انه يجب ان يقام هذا الحزب وان يكون بديل عن حزب العمل وعن ميرتس و الجبهة والمشتركة ايضاً، يجب ان تكون قائمة عربية يهودية متساوية ومقبولة على الجميع، وهي قائمة اسرائيلية وليست من السلطة الفلسطينية او الامريكان".

ابراهم بورغ - صورة من الويكيبديا

"اعمل منذ اكثر من 10 سنوات على هذا المشروع"
واضاف بورغ : "انا سأكون سعيد لو كان هناك دعم من اماكن اخرى لكن يجب ان تكون هذه القائمة اسرائيلية بحتة، وانا موجود بشكل كبير بهذا الاقتراح واعمل منذ اكثر من 10 سنوات على هذا المشروع، واعتقد انه يوجد احتمال كبير جداً لنجاح هذا الحزب، ولكن الامر هو الوقت لانه لم يكن احد يعلم انه يوجد موعد "ب" او ثانٍ لل انتخابات ، نحن اليوم محاطون بالوقت، ويجب الاستعداد كما يجب".

 

"كلنا يعلم درجة التشاؤم والغضب صوب القائمة المشتركة وايضاً صوب حزبيها الاخرين"
وقال رئيس البرلمان الاسرائيلي السابق ابراهم بورغ لمراسلنا: "هناك العديد من الشركاء في المجتمع العربي لهذا الحزب، انا اعتقد انه يجب اشراك رؤساء السلطات ال محلية وشخصيات اجتماعية سياسية واجتماعية، خصوصاً اننا كلنا يعلم درجة التشاؤم والغضب صوب القائمة المشتركة وايضاً صوب حزبيها الآخرين، ولا ننسى ان هناك 300 ألف شخص لم يصوتوا ولم يمارسوا حق الاقتراع في الانتخابات الاخيرة".

"مازن غنايم هو شخصية ذات اهمية كبيرة"
وحول اذا كان رئيس بلدية سخنين السابق مازن غنايم شريك في هذا الحزب، قال بورغ: "أنا لم التقِ بمازن غنايم منذ الانتخابات الاخيرة حيث كنا التقينا وتحدثنا عن هذا المشروع، لكن لم نخرج بأي شيء، ولا يوجد لدي شك ان مازن غنايم هو شخصية ذات اهمية كبيرة وله باع كبير في المجتمع العربي، لكن لا اعلم اين يتواجد الان في الخارطة السياسية، وانا اتابع صحيفة كل العرب وأريد ان اعلم اذا كان مع او ضد هذا الشروع الآن".

"اضاعة لفرصة تاريخية ثمينة"
 بورغ اذا ما كنا سنرى بالفعل هذا الحزب قبل 17.9 المقبل اي يوم الانتخابات، إذ قال: "اذا لم نرَ سيكون هذا إضاعة لفرصة تاريخية ثمينة، وهذا الأمر ممنوع ان يحدث، ويجب ان نعمل على ان يحصل وينجح هذا المشروع، لكن اقول لك وبصراحة إنه يوجد العشرات من الاجتماعات في الأيام الأخيرة وسأقدم كل ما املك من اجل نجاح المشروع".

 
 
لارسال مواد واخبار لموقع قسماوي نت البريد: [email protected]

اضف تعقيب

ارسل